الأحد، 24 أبريل، 2011

اكتشاف ديناصور عمره 120 مليون سنة

الحفريات المكتشفة ربما لسلالة جديدة من الديناصورات

عثر فريق من العلماء اليابانيين على حفريات ما يُعتقد أنه سلالة جديدة من ديناصورات "إيغوانودون"، في طبقة أرضية يعود عمرها إلى 120 مليون سنة.
وقال متحف محافظة "فوكوي" للديناصورات إن الحفريات لها شكل مختلف عن الحفريات المكتشفة في الماضي، ويمكن أن تكون لسلالة جديدة.
وذكر خبراء من فريق التنقيب أنهم عثروا على تسع قطع عظمية، بما فيها الفك الأسفل وعظمة الفخذ، في طبقة تنتمي إلى أوائل العصر الطباشيري.
ويبلغ طول "الإيغوانودون" المُكتشف حوالي خمسة أمتار، ويحمل ذيله أثر عضة لديناصور آخر من النوع آكل اللحوم.
يُذكر أنه سبق العثور على أنواع أخرى من "الإيغوانودون" في نفس الطبقة الجيولوجية، ولكن المتحف قال إن الديناصور الجديد له فك رفيع، ويمكن أن يكون من سلالة جديدة.
وفي أواخر عام 2009، عثر علماء على ما يُعتقد أنه أقدم ديناصور عاش في منطقة شمال شرقي الصين قبل 125 مليون سنة، وهو من النوع صغير الحجم، الذي يزيد قليلاً على حجم جسم الإنسان.
العلماء الذين درسوا المستحاثة الجديدة، والتي توفي فيها الديناصور بعمر 5-6 سنوات حسب اعتقادهم، يظنون أن هذا الديناصور هو من أسلاف " تيرانصور ريكس."
ويبدو أن الديناصور الصغير، كان يتبع نفس طريقة الكبار في صيد فرائسه، وذلك باستخدام أرجله القوية، ورأسه الكبير، إضافة إلى أسنانه الحادة، كل ذلك كان يمكنه من اصطياد حتى الفريسة التي تكبره بالحجم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر : cnn

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق